نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الأربعاء، 28 أغسطس، 2013

الصف الثالث الثانوى جيولوجيا الباب السادس| جيولوجيا - الباب السادس| طرق قياس الزمن الجيولوجى

جيولوجيا - الباب السادس| طرق قياس الزمن الجيولوجى


الدرس في شكل نص مقروء
جيولوجيا - الباب السادس| طرق قياس الزمن الجيولوجى
طرق قياس الزمن الچيولوچى
الزمن النسبى لأحداث الأرض وعمر الكائنات عليها
* يؤرخ الزمن أو العمر منسوباً إلى حادثة فى تاريخ الأرض سواء قبلها أو بعدها ، (بعيداً عن حساب سنة وقوعها)
*مثل الكامبرى هو بداية ظهور الحياة
* ما قبل الكامبرى هو حقب الحياة غير المعلومة
* ما بعد الكامبرى هو حقب الحياة المعلومة
الزمن المطلق لأحداث الأرض وعمر الكائنات عليها
* يحدد الزمن أو العمر المطلق للعصر أو للحادثة مقدراً بالسنوات بواسطة الساعة الجيولوجية
الساعة الچيولوچية ظاهرة تسير فى إتجاه واحد بمعدل ثابت منذ نشأتها فى الماضى ولا ترجع إلى سيرتها الأولى إنما تستمر فى التغير مع الزمن
الساعة الجيولوجية لقياس الزمن المطلق الجيولوجى
أولاً:-تحلل المواد المشعة
(أدق الطرق)(تبلور معدن من الصهارة)
* إيجاد نسبة كل من العنصر الثابت إلى العنصر المشع خلال فترة عمر النصف
* حيث تحتوى معظم الصخور على مواد مشعة تتحلل بصفة دائمة منتجة كميات متفاوتة من عناصر مختلفة خلال فترة زمنية تسمى فترة عمر النصف
1- اليورانيوم 238 (4560 مليون سنة)
وهو عنصرمشع يتحلل فى فترة عمر النصف4560 مليون سنة ويعطى رصاص 206+هليوم ثابتان لا يتحللان
كما أن هناك عناصر أخرى مثل :-
1- روبيدويم(مشع)بعد فترة عمر النصف يتحول إلى :- استر انشيوم (ثابت)
2- بوتاسيوم(مشع)بعد فترة عمر النصف يتحول إلى :-أرجون(ثابت)
فترة عمر النصف:- هى فترة يفقد فيها العنصر المشع نصف كمية المادة المشعة ويتحلل إلى نواتج ثانوية ثابتة غير قابلة للتحلل
كما أن أجسام الكائنات الحية تدخل فى تركيبها بعض العناصر المشعة مثل الكربون المشع والبوتاسيوم المشع –وبالتالى الحفريات
العمر المطلق لمعدن الصخر أو الحفرية = نسبة العنصر الثابت ( المستقر) مقسوماًعلى نسبة العنصر المشع ( المتحلل)× النصفى للعنصر المشع
ثانياً:- تطور الحياة
التطور ظاهرة ملموسة منذ نشأة الحياة على الأرض ويمكن ملاحظتها بمتابعة البقايا المتحفرة للكائنات وتكون الحفرية مفيدة لتحديد عمر الطبقات ولكن لها شروط :-
1- مداها مقيد
2- إنتشارها الجغرافى واسع ويطلق عليها إسم الحفرية المرشدة
من الملاحظ أن كل طبقة فى تتابع معين تختص بأنواع معينة جديدة لم تكن شائعة فى الطبقات الأقدم ومن هنا يمكن أن يتم تحديد أسطح عدم التوافق ويقصد بها إنقطاع الترسيب لفترة من الزمن ثم يعود بمجموعة أخرى تمثلٍ مراحل متقدمة من التطور ومن دراسة هذه الكائنات المتطورة وتركيبها الداخلى أمكن معرفة تاريخ الصخور الحاوية لها وتقسيم الزمن الجيولوجى إلى عصور متتابعة .
ثالثاً سرعة الترسيب
وجد أن معدل سرعة الترسيب بالقرب من دلتات الأنهار حوالى 30سم/100سنة فإذا كان سمك تتابع دلتاوى هو 1260 متراًيعنى ذلك أنه تم ترسيب على مدار 420000سنة وعن طريق إحصا الطبقات التى ترسبت على مدار الزمن فى منطقة ما يمكن حساب الزمن الذى إستغرقة ترسيب تلك الطبقات ومثال لذلك دراسةالرواسب الثلجية السنوية يإحدى البحيرات القديمة بمنطقة بحر البلطيق حيث تصل إلى حوالى 20000ألف سنة .. إلا ان النتائج غالباً ماتكون أقل من حقيقتها لوجود فترات عدم ترسيب وأخرى حدث فيها تآكل .
رابعاً:- حساب الملوحة فى البحاروالمحيطات
تعتمد هذه الطريقة على حساب كمية الأملاح المذابة فى مياه المحيطات ونسبتها إلى كمية الأملاح التى تنقلها الأنهار سنوياًبسبب عمليات التجوية .
يعتقد أن مياة المحيطات كانت عذبة فى البداية وسبب ملوحتها يرجع إلى كمية الملاح التى تنقلها النهار سنوياً وتقدر بحوالى 1,56×1410جم/سنة وأن الأملاح المذابة فى المحيطات تبلغ حوالى 1,26×2210حم/سنة فقد وجد أن عمر المحيط يصل حوالى إلى 90-400مليون سنة إلا ان هذه النتائج تقريبية .ولكن بتطبيق أكثر من طريقة يمكن حساب الرقم الأقرب إلى الصواب .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق