نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الثلاثاء، 15 مايو، 2012

أزمة وقف أعضاء التدريس للامتحانات تمتد من “جنوب الوادى” لجامعتى المنوفية وأسيوط.. الطلاب بلا أساتذة فى تربية رياضية.. ووزير التعليم العالى: مفيش إضراب


طلاب التربية الرياضية يعتصمون داخل الجامعة

استمراراً لتصعيد أعضاء هيئة التدريس للمطالبة برواتبهم، امتد وقف أعضاء التدريس لأعمال الامتحانات الذى بدأ السبت الماضى بجامعة جنوب الوادى إلى كلية السياحة والفنادق بجامعة المنوفية، وإلى قسم النبات بكلية العلوم جامعة أسيوط.
ففى المنوفية، أعلن أعضاء التدريس بكلية السياحة والفنادق جامعة المنوفية، عن بدء الإضراب الشامل بالكلية مع وقف جميع أعمال الامتحانات النظرية والشفهية والعملية، مع الامتناع عن أعمال الكنترول، وتسليم أسئلة الامتحان حتى تنفيذ المطالب.
وفى جامعة أسيوط قرر مجلس قسم النبات تعليق أعمال الامتحانات العملية والنظرية للطلاب بجميع الفرق للترم الثانى 2012م، وذلك حتى يتم تحسين وتنفيذ جدول رواتب أعضاء هيئة التدريس.
بينما يستمر أعضاء هيئة التدريس فى جامعة جنوب الوادى، لليوم الثالث على التوالى، فى وقف أعمال الامتحانات العملية بالكليات، حيث امتنع أعضاء التدريس بكلية التربية الرياضية عن الامتحانات العملية، اليوم الأحد، واستمر امتناع أعضاء التدريس بكليتى التربية النوعية والتمريض.
وقال عدد من الطلاب بكلية التربية الرياضية جامعة جنوب الوادى، إنه كان لديهم امتحانات عملية اليوم الاثنين، إلا أن إضراب أعضاء التدريس وامتناعهم عن أعمال الامتحان، أدى لعدم إجرائها.
فيما أصدر أعضاء هيئة التدريس بيانا، صباح اليوم، لطمأنة أهالى وأولياء أمور الطلاب، يبرئون أنفسهم فيه من تهمة الإضرار بمصالح الطلاب، وأكدوا فيه أنهم هم أشد الناس حرصاً على مصر وعلى مصلحة الوطن، وأنهم هم الأكثر إيماناً بأن أبناءهم الطلاب هم أمل مصر ومستقبلها.
وأكد أعضاء التدريس، فى البيان، أنه لم يتوان أى عضو هيئة تدريس من أصغر معيد إلى أقدم أستاذ عن تدريس الطلاب الدروس العملية والنظرية، حتى فى أثناء الإضراب؛ لأنه تم الاتفاق على تعليق أعمال الامتحانات فقط، وليس التقاعس عن تسليح الطلاب بالعلم”.
فيما علق الدكتور ثروت عبدالرحمن، نائب رئيس جامعة جنوب الوادى، على امتناع أعضاء هيئة التدريس عن امتحانات العملى فى كلية التربية النوعية جامعة جنوب الوادى، قائلاً: “الامتناع عن الامتحانات ليس الوسيلة المثلى للتعبير عن آراء هيئة التدريس، ولا يجب أن نربط مستقبل أولادنا بالرواتب؛ لأن الامتناع عن الامتحان يهدد مستقبل أبنائنا الطلاب”.
وأضاف عبدالرحمن، أنه يتفق مع أعضاء هيئة التدريس على أن الرواتب متدنية جدًّا، لكن الخلاف أن هذه ليست الوسيلة المثلى للتعبير عن آرائنا، وقال: “نحن نطالب بزيادة الرواتب، والوزير يطالب، ولكن الخلاف أنها ليست الوسيلة المثلى لنعبر عن رأينا”.
ورغم تصاعد الأحداث بالجامعات، إلا أن الدكتور محمد النشار، وزير التعليم العالى، قال إنه لا يوجد إضراب بجامعة جنوب الوادى، وذلك رغم تأكيد إدارة الجامعة على وجود الإضراب.
كما أصدر وزير التعليم العالى بياناً، صباح اليوم، أكد فيه أنه حريص على زيادة رواتب أعضاء هيئات التدريس بالجامعات، بما يوفر لهم الحياة الكريمة، ويتفق مع ما يقومون به من جهود متميزة فى العملية التعليمية والبحثية داخل الجامعات.
وأضاف الوزير أن هذه الزيادة التى يتطلع إليها أعضاء هيئات التدريس فى رواتبهم، تعد من حقوقهم الأساسية، وسوف يتم بذل كل الجهود المطلوبة، من أجل تحقيق هذا المطلب العادل.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق