نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الثلاثاء، 26 فبراير، 2013

الصف الثالث الثانوى جغرافيا الباب الأول| جغرافيا جغرافيا - الباب الأول| الوزن الاقتصادى للوطن العربى.


الصف الثالث الثانوى جغرافيا الباب الأول| جغرافيا جغرافيا - الباب الأول| الوزن الاقتصادى للوطن العربى. الدرس في شكل نص مقروء جغرافيا - الباب الأول| الوزن الاقتصادى للوطن العربى. تنوع الموارد الاقتضادية فى الوطن العربى الوطن العربي غنى بالموارد الاقتصادية المتنوعة و ساعد على تنويع هذه الموارد ....... اختلاف الظروف الطبيعية من حيث الموقع و المناخ و النبات الطبيعي . اختلاف التركيب الجيولوجي أدى إلى تنويع المعادن . الامتداد الواسع في 40 دائرة عرض. اولا الزراعة : اهميتها 1. الوطن العربي مهد الزراعة في العالم ( قامت الحضارات في الوطن العربي على الزراعة مثل الفرعونية ، البابلية ، حضارة اليمن القديمة ). 2. تحتل الزراعة المركز الأول بين الأنشطة البشرية من حيث عدد العاملين بها إذ يمارسها أكثر من 50% من السكان - هذا بخلاف المشتغلين بتجارة الحاصلات الزراعية أو نقلها أو تصنيعها. 3. تسهم بنسبة عالية في الدخل العام للوطن العربي. 4. يساهم الوطن العربي بنصيب كبير في التجارة الدولية لبعض المحاصيل التي يحتكرها مثل : - القطن طويل التيلة .. 86% من الإنتاج العالمي. - التمور .. 85% من الإنتاج العالمي. - الصمغ العربي .. 80% من الإنتاج العالمي. - الزيتون و زيوته .. 14% من الإنتاج العالمي. تقوم على الزراعة صناعات عديدة مثل .... القطن و الكتان و القصب و غيرها. المساحة المنزرعة فى الوطن العربى المساحة المنزرعة تبلغ مساحة الأراضي المزروعة للوطن العربي حوالي 115 مليون فدان بالإضافة إلى ضعف هذه المساحة قابلة للاستصلاح الزراعي. w مناطق الزراعة : 1. السهول الفيضية للأنهار مثل سهول وادي النيل و دجلة و الفرات و جوبا شبيلي و العاصي و الليطاني و انهار المغرب العربي. 2. السهول الساحلية الممتدة على سواحل الوطن العربي. 3. المدرجات الجبلية كما في لبنان ، اليمن ، السعودية. 4. الواحات الصحراوية حيث تتوافر مياه الآبار و العيون. اهم الحاصلات الزراعية (القمح) • أهم المحاصيل الغذائية فهو الغذاء الرئيسي للسكان. • يشغل ربع المساحة المزروعة بالوطن العربي. • الإنتاج حوالي 23.9 مليون طن • لا يكفى الاستهلاك و يستورد الوطن العربي كميات كبيرة من الخارج و ذلك يمثل خطورة كبيرة على دول الوطن العربي. • يستطيع الوطن العربي أن يتغلب على مشكلة نقص القمح بالزيادة في الإنتاج بالإضافة إلى التنسيق و التكامل بين أقطاره. اهم الحاصلات الزراعية (القطن ) • أهم المحاصيل النقدية. • يساهم الوطن العربي بحوالي .. 7% من الإنتاج العالمي. • يحتكر الوطن العربي إنتاج القطن طويل التيلة فينتج .. 86% من إنتاجه العالمي. • يحتل الوطن العربي المركز الخامس بعد كلا من الصين ، الولايات المتحدة ، الاتحاد السوفيتي ، الهند من حيث إنتاج القطن بصفة عامة. يحتل المركز الثالث بالنسبة لصادرات القطن ؛ بعد الولايات المتحدة و الاتحاد السوفيتي. اهم الحاصلات الزراعية (الفواكه والاشجار المثمرة ) o التمـــــــر .. 85% من جملة الإنتاج العالمي - نحو مليون طن سنويا. o الموالـــــح .. 10% من الإنتاج العــــــــالمي . o الكــروم .. 8% من الإنتاج العالمــــــــــي. o الزيتـــون .. 14% من الإنتاج العالمــــــــي. o الصمغ العربي .. يحتكر 80% إنتاج الصمغ العربي الذي يستخرج من أشجار السنط ( بسبب جودته و نقاوته و تعدد استخداماته في الطب و الكيمياء و الصناعة ). ثانيا الثروه الحيوانية  الوطن العربي غني بالمراعى الطبيعية و تصل مساحتها إلى 20% من مساحة الوطن العربي.  يمتلك الوطن العربي ثــروة حيوانية عظيمة الأهمية .. فيملك : 1. 215.4 مليون رأس من الأغنام و الماعز. 2. 50.2 مليون رأس من الماشية . 3. 11.5 مليون رأس من الإبل . 4-5,5مليون من الدواب يستطيع الوطن العربي أن يكفي نفسه من اللحوم داخليا إذا استثمرت المراعي الطبيعية الموجودة به بالصورة المثلى.   أسباب .. عدم وجود تناسب بين إمكانيات الوطن العربي من المراعى و الثروة الحيوانية. 1. أتساع مساحة الصحارى. 2. السلالات ضعيفة و هزيلة. 3 . عدم الاستغلال الأمثل للثروة الحيوانية. 4. حدوث موجات متكررة من الجفاف. ثالثا : الثروه السمكية يملك الوطن العربي مساحات واسعة من المسطحات المائية الغنية بالثروة السمكية و لكن الإنتاج ضئيل يمثل حوالي 1% من الإنتاج العالمي و هذه الكمية لا تتناسب إطلاقا مع المسطحات المائية الواسعة.  أسباب ضعف إنتاج الوطن العربي من الأسماك؟ 1. استخدام الوسائل البدائية 2. جهل الصيادين و انخفاض المستوى المهني. 3. اكتشاف البترول و انصراف كثير من الصيادين للعمل باستخراجه.  ترتب على ضعف الإنتاج السمكي في الوطن العربي؟ أصبح نصيب الفرد من الأسماك ضئيل بالمقارنة ببعض الدول الأخرى.. - الفرد العربي 4 كجم. - الفرد الياباني 30 كجم. - الفرد البريطاني 13 كجم. - الفرد الإيطالي 12 كجم. رابعا : الثروه المعدنية (البترول) 1) أهمية البترول الإستراتيجية. 1. تدار به الآلات و المعدات. 2. منعت الدول العربية تصديره للدول الغربية المؤيدة لإسرائيل أبان حرب أكتوبر 1973م. 2) أهمية البترول الاقتصادية. 1. ينتج الوطن العربي حوالي 643.3 مليون طن من الإنتاج العالمي عام |(17,6%) 2. يدخر الوطن العربي احتياطي في أراضيه يصل إلى 54.6% من الاحتياطي العالمي مما جعله يحتل المركز الأول عالميا متفوقا على مجموع احتياطي أمريكا الشمالية و أمريكا الجنوبية و أوربا الغربية. يساهم الوطن العربي بما يزيد عن ثلاثة أمثال ما تصدره إيران و التي تمثل أكبر مصدر للبترول بعد الوطن العربي. رابعا : الثروه المعدنية (الحديد)  ينتج الوطن العربي حوالي 11.2 مليون طن عام 1995م أي ما يعادل 1.9% من الإنتاج العالمي ( إنتاج متواضع ).  ترجع أهمية الحديد العربي إلى أنه يساهم بحوالي 12% مما يدخل في التجارة الدولية ( لعدم تصنيع الحديد العربي ).  تحتل موريتانيا المركز الأول عربياً في الإنتاج و الصادرات و تساهم وحدها بنصف الصادرات العربية من الحديد الخام و تحتل المركز الرابع عالمياً بين الدول المصدرة بعد السويد و فرنسا و الولايات المتحدة.  الإنتاج في مصر: الواحات البحرية بالصحراء الغربية. رابعا : الثروه المعدنية (المنجنيز والفوسفات ) المنجنيز الأهمية: 1. يدخل في صناعة الصلب ( لإكسابه صلابة و مقاومة ضد التآكل ). 2. يستخدم 95% من إنتاجه في الصناعات المعدنية. w الإنتاج : يحتل الوطن العربي المركز الرابع عالمياً بين مناطق العالم إنتاجا للمنجنيز.. الفوسفات w الأهمية: يستخدم في ... الأسمدة - دبغ الجلود ـ المبيدات الحشرية ـ الطوب الحراري. w الإنتاج : - 29.4% من الإنتاج العالمي إلى يقدر بحوالي 35 مليون طن. - يصدر معظم الإنتاج خاماً إلى الخارج. التكامل الاقتصادى بين الدول العربية مفهوم التكامل .. هو الترتيبات التي يمكن على أساسها تكوين الكل و ذلك من خلال إضافة الأجزاء المتباعدة و المنفصلة إلى بعضها البعض.  جدير بالذكر أن التكامل لا يقتصر على الجوانب الثقافية بل يشمل الجوانب الثقافية و الفكرية و العسكرية و السياسية.  بدأ يظهر التكامل الاقتصادي بين الدول في القرن التاسع عشر في أوربا. أسباب ظهور و انتشار التكامل الاقتصادي .. بسبب حدوث المشكلات و الظروف الدولية التي فرضت على الدول أن تتكتل و تتجمع في وقت لم يعد أي مجال للكيانات الصغيرة. أهمية التكامل الاقتصادي .. 1. تعزيز مكانة الدول العربية أمام دول العالم. تحقيق الرفاهية و الرخاء في المستقبل للشعوب العربية. مقومات التكامل فى الوطن العربى (الطبيعية ) 1. أتساع المساحة .. تبلغ مساحة الوطن العربي 40درجة عرضية مما أدى إلى تنوع في الموارد الاقتصادية النباتية و الحيوانية و الزراعية و غيرها ... 2. اختلاف مظاهر السطح : التباين الواضح في مظاهر السطح يتراوح ما بين سهول متسعة و جبال و هضاب و لكل من هذه الأقسام التضاريسية ظروفه البيئية الخاصة التي تنعكس على الظروف المناخية و النباتية و بالتالي تباين موارد الإنتاج. 3. تباين التركيب الجيولوجي .. يتميز الوطن العربي بتباين التكوينات الصخرية و الصور البنائية ؛ فنجد .. - البترول في الأحواض الرسوبية مثل حوض الخليج العربي و حوض السويس و مناطق شمال أفريقية - الحديد يرتبط بالصخور النارية حيث يظهر في صورة عروق في البحر الأحمر ؛ كما يرتبط براوسب العصر الكريتاسي الأسفل كما في الواحات البحرية بمصر و مناطق تعدين الحديد بموريتانيا. - الفوسفات يرتبط بالعصر الكريتاسي الأعلى. 4. الموقع الفلكي : يمتد الوطن العربي بين 40 دائرة عرضية تقريباً مما أدى إلى تباين الإقليم المناخية و النباتية اختلاف كمية الأمطار و اختلاف فصليته من منطقة لأخرى فهناك مناطق غزيرة المطر ( جنوب السودان و شمال غرب أفريقيا ) بينما توجد مساحات شاسعة يندر فيها المطر و هناك مطر شتوي و مطر صيفي ( أدى ذلك إلى تنوع الإنتاج الزراعي و الرعوي خاصة إذا ما أخذ في الاعتبار التباين في درجات الحرارة ). مقومات التكامل فى الوطن العربى (البشرية ) 1. التباين في الإنتاج الزراعي:  هناك دول تنتج محاصيل معينة و أخرى فقيرة في إنتاج هذه المحاصيل و ذلك دافع قوي للتبادل التجاري و حدوث التكامل.  فعلى سبيل المثال .. القمح. - يكفي حاجة الاستهلاك العربي و لكنة ينتج في دول معينة بينما باقي الدول لا تنتجه أو تنتجه بكميات لا تكفي الاستهلاك. - السعودية بلغ إنتاجها عام 13.9 مليون طن و هناك بالتالي فائض يمكن أن يصدر إلى الدول العربية الأخرى بدلا من تصديره للخارج كما يتم حاليا رغم وجود دول عربية تستورده من الخارج.مثل مصر 2. التباين في الإنتاج الحيواني : الوطن العربي يمتلك أعداد ضخمة من الحيوانات يمكن مع تنميتها و الاعتناء بها من خلال المشروعات المشتركة أن تكفي حاجة الاستهلاك بانتقالها من الدول الغنية بها مثل .. الصومال و السودان إلى الدول التي تحتاج إليها مثل مصر و دول الخليج العربي. 3. التباين في الإنتاج المعدني : توجد في الوطن العربي ثروات معدنية عديدة إلى جانب البترول و الموارد المعدنية مثل الأخرى الحديد و الفوسفات مما يعني إمكانية قيام صناعات حديثة متقدمة يمكن للدول العربية أن تقيم تكاملا اقتصاديا في العديد من هذه الصناعات بما يحقق المصالح المشتركة بينها. 4. الموارد البشرية : يزيد عدد السكان في الوطن العربي عن 3419 مليون نسمة يختلفون في التوزيع من منطقة لأخرى و ذلك يؤدي إلى إمكانية تبادل الثروة البشرية من المناطق كثيفة السكان مثل مصر إلى الدول قليلة العدد مثل دول الخليج العربي. محاولات التكامل بين الدول العربية حدثت خلال العصر الحديث محاولات للتكامل بين الاقتصادي العربي بدأت بصورة جدية منذ توقيع ميثاق جامعة الدول العربية في مارس 1945م ؛ حيث وافقت لجنة الشئون الاقتصادية على .. تنســـيق : السياسات و النظم الجمركية بين الدول العربية. التوصية : بإنشاء مؤسسات صناعية و تجارية و مالية مشتركة. التوقيــع : على اتفاقية الدفاع المشترك و التعاون الاقتصادي أعداد منمبنل بين الدول العربية عام 1950م . تكوين مجلس الوحدة الاقتصادية ( مقرة في القاهرة ) و من أهم قراراته ... إنشاء السوق العربية المشتركة في 13 أغسطس عام 1964م ( و اتفقت عليها الدول الأعضاء عدا دولة الكويت ). أهداف اتفاقية السوق العربية المشتركة. 1. حرية انتقال الأفراد و البضائع و السلع و رؤوس الأموال. 2. حرية تبادل المنتجات الوطنية و المحلية. 3. حرية الإقامة و العمل و ممارسة النشاط الاقتصادي بين الدول العربية.  معوقات التكامل الاقتصادي : 1. استمرار النزاع و الخلافات السياسية بين الدول العربية و ربطها بالنشاط الاقتصادي. 2. تشابه معظم الصناعات بين الدول العربية. 3. قلة الإنتاج الصناعي وبطء تطويره. 4. فرض الحواجز الجمركية بين الدول العربية. 5. اختلاف نظم العمل بين الدول العربية. 6. ارتباط الدول العربية تجارياً مع الدول الأوربية أكثر من الدول العربية. محاولات التكامل الثنائية بين الدول العربية : 1. اتفاق التكامل بين مصر و السودان عام 1974م. 2. ظهور تجمعات رئيسية تهدف إلى التنسيق السياسي و الاقتصادي بين الدول العربية تحت مظلة جامعة الدول العربية .. مثل: ا. مجلس التعاون الخليجي المكون من ست دول : السعودية ، عمان ، الإمارات ، البحرين ، قطر ، الكويت. ب. مجموعة دول المغرب العربي.وتتكون من5 دول عربية وهى( ليبيا تونس الجزائر المغرب موريتانيا) ج.مجلس التعاون العربي : مصر ، العراق ، اليمن ، الأردن. ( انهار عقب الغزو العراقي للكويت 1990م ) السوق الأوربية المشتركة طتجربة ناجحة تعتبر السوق الأوربية المشتركة ذروة المحاولات التكاملية بين دول أوربا الغربية و قد بدأت ملامحها و أبعادها تتضح و تتبلور مع انتهاء الحرب العالمية الثانية.  أهداف السوق الأوربية المشتركة: 1. منع تفكك الدول الأوربية. 2. منافسة القوى الاقتصادية الكبرى مثل الولايات المتحدة و اليابان.  مراحل تكوين السوق الأوربية المشتركة ( الخطوات) بدأت الدول الأوربية بخطوات ثابتة و واثقة نحو تحقيق هذا التكامل الاقتصادي دون تسرع أو حماس زائد .. 1. عام 1958م خفض الرسوم الجمركية تدريجيا بين الدول الأوربية. 2. إلغاء الرسوم الجمركية نهائياً عام 1970م. 3. إلغاء القيود و الحواجز التي تحول دون انتقال الأفراد و الخدمات و رؤوس الأموال. 4. رسم سياسة مشتركة للزراعة و المواصلات و غيرها من الإجراءات من أجل : • توجيه التكامل الوجهة الصحيحة بين دول السوق. ضمان استمرار التكامل بين السوق الأوربية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق