نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الأربعاء، 27 فبراير، 2013

الصف الثالث الثانوى فلسفة الباب الثانى| فلسفة فلسفة - الباب الثانى| الشك المنهجى والبناء الحضارى (الغزالى )



الدرس في شكل نص مقروء

فلسفة - الباب الثانى| الشك المنهجى والبناء الحضارى (الغزالى )
البحث عن اليقين كأساس لبناء الحضارة

الحضارة عبارة عن تقدم عقلى وتطور جذرى يؤسس على اليقين دون الشك والشك المنهجى يصل إلى اليقين الدائم ومن هنا يوجد تلازم بين التقدم الحضارى والشك المنهجى.

الشك المنهجى فى الحضارة الإسلامية "الغزالى"

من كبار علماء الدين الإسلامى ولد سنة 450 هـ وتوفى سنة 505 هـ وكان متفقها فى أصول الدين الإسلامى ولقب بحجة الإسلام وحكيم زمانه.

يروى الغزالى فى كتابه "المنقد من الضلال" كيف أصابه مرض الشك مما دفعه إلى البحث عن اليقين ليتخلص من آلام الشك والضلال المؤقت.

هدف الشك عند الغزالى :

هدف الشك عند الغزالى هو البحث الدائم لمعرفة الحقائق اليقينية حيث رأى أن البحث عن اليقين أمر فطرى فى الإنسان.

وأكد ذلك بقوله " لقد كان التعطش إلى درك حقائق الأمور دأبى وديدنى من أول أمرى وريعان حياتى غريزة وفطرة من الله وضعتا فى جبلتى لا بإختيارى وحيلتى.

أسباب الشك ومبرراته

بدأ الشك عند الغزالى عندما أصبح شابا ناضج العقل ونظر إلى الحياة نظرة عميقة محاولا التوصل إلى عللها البعيدة كما يفعل الفلاسفة.

لاحظ الغزالى أن أبناء اليهود والنصارى والزنادقة يولدون على دين آبائهم ويسلمون بهذه الحقائق تسليماً أعمى لكنه أراد أن يكون إيمانه قوى قائم على اقناع ذاتى وأدلة عقلية وأن يعرف الحقيقة بنفسه.

مجالات الشك المؤقت عند الغزالى

انصب شك الغزالى المؤقت على ثلاث مجالات رئيسية هى:

- الشك فى الحواس

1- شك الغزالى فى المعرفة الحسية لأنه وجدها مليئة بالأخطاء والمغالطات وضرب لنا مثلا على ذلك وقال أننا نرى الشمس وكأنها فى حجم الدينار مع أن العلم يؤكد أن حجم الشمس أكبر من حجم الأرض.

- الشك فى العقل

1- اتجه الغزالى إلى العقل لعله يجد اليقين المطلوب على أساس أن المعرفة العقلية بسيطة لا يمكن الشك فيها مثل القول أن العشرة أكبر من الثلاثة وأكد ذلك بقوله إذا كانت قد فقدت بالمحسوسات فلعله لا ثقة إلا بالعقليات"

** شك الغزالى فى العقل على لسان الحواس حيث جعل الحواس تخاطبه وتقول له لقد كنت تثق فى معرفتى الحسية من قبل ثم جاءك العقل وجعلك تكذبنى فمن يدريك أن تأتى قوة أكبر من قوة العقل بعد فترة من الزمن وعند ظهور هذه القوة سوف تجعلك تفقد الثقة فى العقل وتكذبه

- الشك فى الحياة الشعورية

1- أمتد شك الغزالى من الحواس والعقل إلى الشك فى الحياة الشعورية عامة.

** حيث أفترض الغزالى أن حياتنا الشعورية ما هى إلا حلم طويل لم نستيقظ منه بعد لمعرفة حقيقة الأمور وأنها مجرد وهم وخيال لأننا أثناء النوم نرى أحلام كثيرة ونعتقد أنها حقيقة ثم نستيقظ فى الصباح ونعلم أنها وهم وخيال.

إنتقال الغزالى من الشك إلى اليقين : ظل الغزالى يعانى من الشك مدة شهرين تقريباً وكان يشبه المريض يبحث عن العلاج حتى شفاه الله من ذلك المرض "الشك".

الخطوات التى مر بها الغزالى فى توصله لليقين

1- المجاهدة الصوفية وتوهج النور الإلهى فى القلب:

سارع الغزالى بعلاج نفسه بنفسه عن طريق الزهد والإعتكاف وممارسة التصوف عندئذاً قذف الله فى قلبه نور اليقين وكشف الله عنه الحجاب وأدرك بهذا النور الإلهى كل الحقائق اليقينية.

وأكد ذلك بقوله: ولم يكن بنظم دليل أو ترتيب كلام بل بنور قذفه الله فى قلبى.

وذلك النور هو مفتاح أكثر المعارف.

2-الحدس القلبى للحقائق اليقينية:

توصل الغزالى إلى الحقائق اليقينية بالحدس القلبى وليس الحواس أو العقل لأن هذه الحقائق أعلى من مستوى العقل البشرى.

ويتحقق ذلك عندما يخلوا العبد لربه ويترك مطامع الدنيا الفانية ويتجه إلى الله بكل ما فيه من إرادة وقوى عندئذاً يقذف الله فى قلبه نور اليقين والنفحات الربانية التى تمثل الحقائق اليقينية

3- عودة الثقة واليقين فيما كان موضع شك سابق:

بعد أن توصل الغزالى إلى الحقائق اليقينية عادت إليه الطمأنينة وراحة البال وشفى تماماً من مرض الشك.




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق