نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الخميس، 20 نوفمبر، 2014

أحياء – الباب الأول| الحركة فى الكائنات الحية


الحركة فى الكائنات الحية
الحركة ظاهرة تميز جميع الكائنات الحية، فحركته تنشأ ذاتيا نتيجة لإثارته فعندما يتعرض لإثارة ما فإنه يستجيب لها إيجابا أو سلبا، ومن كلتا الحالتين تكون الاستجابة حركة.
أنواع الحركة فى الكائنات ألحية:-
1) الحركة السيتوبلازمية وهى حركةا لسيتوبلازم داخل خلايا الكائن الحى لتنظيم نشاطاته الحيوية.
2) الحركة الموضعية مثل حركة أجزاء الكائن ألحى كالحركة الدودية .
3) الحركة الكلية يتحرك بها الكائن ألحى من مكان إلى آخر بحثا عن الغذاء أو سعيا وراء الجنس الأخر أو للهروب من الخطر.
تؤدى حركة الحيوان وتنقله من مكان إلى أخر لزيادة انتشاره، وكلما كانت وسائل الحركة فى الحيوان قوية وسريعة كلما اتسعت دائرة انتشاره.

أحياء – الباب الأول| الحركة فى الكائنات الحية
لا يمكن للحيوان أن يحتفظ بتوازنه ولا أن يتحرك دون أن يكون له دعامة صلبة تتصل بها العضلات، وقد تكون مثل هذه الدعامة خارجية كما فى المفصليات (هيكل خارجي) أو داخلية كما فى الفقاريات فتسمى (هيكل خارجي)، وقد يكون الهيكل الداخلي غضروفيا كما فى الأسماك الغضروفية أو عظميا كما فى الأسماك العظمية. يتكون أي هيكل من قطع تتصل ببعضها اتصالا مفصليا لحدوث الحركة.
أولا: الحركة في النبات
1) حركة اللمس:-
عند لمس وريقة المستحية فإنها تتدلى كما لو كان أصابها الذبول.
2) حركة النوم واليقظة:-
كما فى نبات المستحية وبعض البقوليات حيث تتقارب وريقاتها إذا ما أقبل الليل وبتوالى النور والظلام تنشأ فى الوريقات حركة انبساط وحركة تقارب أي حركة يقظة ونوم .
3) حركة الأنتحاء:-
كما فى جميع النباتات وهى استجابات مختلف أجزاء النبات بتأثير الضوء وا لرطوبة والجاذبية .
4) حركة الشد :-
أ) حركة الشد بالمحاليق
تبدأ حركة الشد فى محا ليق النباتات المتسلقة وفى جذور الكورمات والأبصال . ويبدأ الحالق عمله بأن يدور فى الهواء حتى يلمس جسما صلبا، وبمجرد اللمس يلتف حول هدا الجسم الصلب ويلتصق به جيدا ، ثم يتموج ما بقى من أجزاء الحالق فى حركة لولبية فينقص طوله وبذلك يشد الساق نحو الدعامة فيستقيم الساق رأسيا، ثم يحدث تغلظ للحالق بأنسجة دعامية فيقوى ويشتد. إما إذ لم يجد الحالق اثناء حركته الدورانية ما يلتصق به فإنه يذبل ويموت .
تفسير حركة الحالق:-
يلاحظ إن سبب حركة المحلاق حول الدعامة هو بطء نمو المنطقة التي تلامس الدعامة على حين يسرع نمو المنطقة التي لا تلامسه فتستطيل مما يؤدى إلى التفاف الحالق حول الدعامة.
ب) حركة الشد بالجذور الشادة
فى الكورمات والأبصال فتوجد الجذور الشادة أسفلها، ولذلك تستطيع بتقلصها أن تشد النبات إلى أسفل فتهبط بالكورمة أو البصلة إلى المستوى الطبيعي الملائم.
وبفضل هذه الجذور تظل الساق الأرضية المختزنة دائما على بعد ملائم عن سطح الأرض يزيد من تدعيمها وتأمين أجزائها الهوائية ضد الرياح.
الحركة الدورانيه السيتوبلازمية :-
من أهم خصائص السيتوبلازم ألحى أنه يتحرك فى دوران مستمر داخل الخلية، فعند فحص خلية ورقة نبات الإيلوديا ( نبات مائي مغمور) يلاحظ أن السيتوبلازم يبطن الجدار من الداخل بطبقة رقيقة وينساب فى حركة دورانية حول الخلية فى اتجاه واحد. ويستدل على الحركة بدوران البلاستيدات الخضراء المنغمسة والمحمولة على السيتوبلازم.

    ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق