نتيجة امتحانات 2011 Headline Animator

sharing

الخميس، 20 نوفمبر، 2014

جيولوجيا | علم الجيولوجيا وعلم الأرض


علم الجيولوجيا:
◄هو العلم الذي يتناول كل ما له علاقة بالأرض من مكونات وتاريخ وظواهر وثروات وحركات.
الظواهر التي يفسرها علم الجيولوجيا:
◄اختلاف تضاريس الأرض من مكان لآخر.
◄تباين أعماق البحار.
◄حدوث الزلازل والبراكين وآثارها المدمرة.
◄استخراج المعادن والخامات الاقتصادية والبترول والمياه الجوفية.
أفرع علم الجيولوجيا:
الجيولوجيا الطبيعية:
◄دراسة العوامل الخارجية والداخلية وتأثير كل منها على صخور هذا الكوكب.
علم المعادن والبلورات:
◄يبحث في دراسة أشكال المعادن وخصائصها الفيزيائية والكيميائية وصور أنظمتها البلورية.
الجيولوجيا الاقتصادية:
◄تختص بدراسة المعادن ذات الأهمية الاقتصادية.
جيولوجيا التعدين:
◄يختص بدراسة الجوانب الجيولوجيــــة للخامات المعدنية وكيفية استخراج الخامات المختلفة.
جيولوجيا التضاريس:
◄يبحث في شكل الأرض ومعالمها الطبوغرافية المختلفة.
جيولوجيا المياه (الهيدروجيولوجيا):
◄يختص بدراسة المياه الجوفية وكيفية استخراجها للاستفادة منها في الزراعة واستصلاح الأراضي.
الجيولوجيا التركيبية:
◄تختص بدراسة التراكيب والبنيات المختلفة التي تتواجد عليها الصخور.
جيولوجيا الطبقات:
◄تدرس القوانين والظروف المختلفة المتحكمة في تكوين الطبقات الصخرية وأماكن ترسيبها بعد تفتيتها.
جيولوجيا الترسيب:
◄يختص بكل العمليات التي تتعلق بالترسيب وظروفها المختلفة.
جيولوجيا الأحافير القديمة:
◄يختص بدراسة بقايا الكائنات الفقارية واللافقارية والنباتية التي تتواجد في الصخور الرسوبية.
جيولوجيا البترول وعلم الجيوفيزياء:
◄يبحث كل منهما عن أماكن تواجد الثروات البترولية والخامات المعدنية ونشأة كل منها وكيفية استخراجها والكشف عنها بالأجهزة الكاشفة الحساسة.
أولاً: الغلاف الجوى
◄من المعتقد أنه أثناء تكوين بنية الكواكب أن استطاعت بعض العناصر والمركبات التي تصاحب كتلة المواد المنصهرة أن تبقي في حالة غازية.
خصائصه:
◄ارتفاعه 1000كم وتقل كثافته في الارتفاعات.
◄كلما ارتفعنا 5,5 كم يقل الضغط الجوي إلي النصف وهكذا حتى ينعدم تماماً.
◄يتكون من 78% نيتروجين ، 21% من حجمه أكسجين ونسبة قليلة من ثاني أكسيد الكربون وبخار الماء والأوزون وغازات أخري ( الهيدروجين ، الهيليوم ، الأرجون ، الكريبتون ، الزينون).
◄يلاحظ أن نسبة الأكسجين تقل كلما ارتفعنا لذا يحدث للإنسان اختناق عند الارتفاعات الشاهقة.
أهمية الهواء
◄توافره لجميع الكائنات دون تمييز أو سيطرة لكائن علي آخر.
◄الأكسجين لازم للتنفس والاحتراق أما النيتروجين فهو يلطف من احتراق الأكسجين وهو لازم للنبات ويوجد الغازان بالقرب من سطح الأرض. وذلك لكبر كثافة الغازين فهما قريبين من سطح الأرض.
لغاز الأكسجين أهمية خاصة حيث أنه :
أ- يذوب في الماء بقلة حتى لا يذوب في الغلاف المائي للأرض وحتى تستمر الحياة للنباتات والحيوانات المائية بواسطة النسبة الضئيلة من الأكسجين الذائبة في البحار.
ب- يمتص الأشعة فوق البنفسجية على ارتفاع 2كم من سطح البحر.
جـ- يدخل في تركيب غاز الأوزون ويكون طبقة الأوزونوسفير التي تقي الإنسان من مخاطر الأشعة الكونية.

جيولوجيا | علم الجيولوجيا وعلم الأرض
« تتآكل طبقــــة الأوزون » ( علل )
◄إنتاج المبيدات والمعطرات الحاملة لغازات عالية التطاير.
◄تكرار صعود وهبوط الطائرات النفاثة.
◄كثرة إطلاق الصواريخ التي تحمل الأقمار الصناعية وسفن الفضاء.
علل: سمك الغلاف الجوي يسمح باحتراق معظم الشهب قبل وصولها للأرض.
◄نظراً لبعد المجال المغناطيسي عن الأرض فإن الجسيمات المشحونة تدور بعيداً عن الأرض (أحزمة فان ألن الإشعاعية).
عرف: أحزمة فان ألن المغناطيسية
◄جسيمات مشحونة تدور بعيدًا عن سطح الأرض نظرًا لبُعد المجال المغناطيسي.
ثانيًا: الغلاف المائى
كيف تكون الغلاف المائى ؟
◄أثناء وبعد تكوين كل من اليابسة والغلاف الهوائي أخذت كميات هائلة من بخار الماء (الموجودة أصلاً نتيجة الثورات البركانية القديمة) في التكثف الشديد محدثة أمطاراً غزيرة أخذت تنهمر على اليابسة لتملأ الفجوات والثغرات والأحواض الضخمة التي قد تشكلت على سطحها أثناء تصلبها وتحجرها مكونة الغلاف المائي.
وصف الغلاف المائى
◄يشمل الغلاف أحواض البحار والمحيطات والأنهار والبحيرات والمياه الجوفية التي تملأ الفجوات البينية في التربة.
◄يغطي حوالي 72% من مساحة سطح الأرض.
◄أقصي عمق للغلاف المائي حوالي 11كم.
مستوى سطح البحر:
◄هو امتداد الغلاف المائي علي مناطق أحواض البحار والمحيطات وامتداده في باطن الأرض، وهو يحيط بالكرة الأرضية من جميع جهاتها.
◄تنسب إلي مستوي سطح البحر ارتفاعات الظواهر الطبوغرافية كالجبال والهضاب والسهول والوديان وغيرها من هذه الظواهر التي تتشكل منها صخور القشرة الأرضية.
ثالثًا: القشرة الأرضية:
◄يتراوح سمك صخورها الرسوبية والنارية والمتحولة.
(أ) تحت البحار المفتوحة والمحيطات ( 8 – 12كم)
(ب) في القارات (60 كم)
◄القشرة الأرضية في حالة توازن دائم.
رابعًا : الوشـــــــــــــــاح:
◄يكوِّن أكثر من 80% من حجم صخور الأرض.
◄سمكه 2900 كم.
◄يتكون من أكاسيد الحديد والماغنسيوم والسليكون.
◄صخوره صلدة ما عدا الجزء العلوي منه (الوشاح العلوي) الذي يبلغ سمكه 350كم ويتكون من صخور لدنة مائعة تتصرف تصرف السوائل تحت ظروف خاصة من الضغط والحرارة وتسمح بانتشار دوامات تيارات الحمل فيها والتي تساعد على حركة القارات فوقها.
خامسًا: النواة أو اللب
◄يبلغ نصف قطره حوالي 3486 كم.
◄يمثل سدس حجم الأرض وثلث كتلتها.
◄الضغط عنده يصل إلي ملايين الضغط الجوي والحرارة تصل لأكثر من 5000 درجة مئوية.
◄نتيجة تحليل موجات الزلازل التي تنتشر في جوف الأرض أمكن معرفة أن النواة أو اللب يمكن تقسيمه إلي :
أ- لب خارجي :
◄سمكه 2100 كم.
◄يتكون من مصهور الحديد والنيكل والكروم.
◄يقع تحت ضغط (3) مليون ضغط جوي وكثافته 10 جم/سم3.
ب- لب داخلي (مركزي):
◄سمكه 1350كم.
◄صخوره صلبة.
◄كثافته 14 جم/سم3.
◄دلت الدراسات علي أنه يمكن تقسيم اللب إلي لب داخلي يتكون من صخور صلبة ولب خارجي يتكون من صخور منصهرة وبذلك تمكن العلماء من معرفة أصل المجال المغناطيسي للأرض.

    ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق